التخطي إلى المحتوى



12:51 ص


الأربعاء 13 أبريل 2022

كينيا – (أ ش أ)

حذرت منظمة “أوكسفام” وهي اتحاد دولي للمنظمات الخيرية التي تركز على تخفيف حدة الفقر في العالم، من أن أكثر من 250 مليون شخص يواجهون خطر الفقر المدقع، مع جائحة كوفيد-19 وتزايد انعدام المساواة وارتفاع أسعار المواد الغذائية بسبب الأزمة الأوكرانية.

وأوضحت المنظمة غير الحكومية المعنية بمكافحة الفقر في بيان أوردته قناة الحرة الأمريكية الثلاثاء أنه في ظل تلك المعطيات سيكون “860 مليون شخص يعيشون في فقر مدقع بحلول نهاية العام”.

وأشارت المنظمة إلى أن ارتفاع أسعار المواد الغذائية عالميا وحده سيدفع 65 مليون شخص إلى الفقر المدقع، وسيضاف هؤلاء إلى 198 مليون شخص يعانون تداعيات الجائحة وتزايد انعدام المساواة.

وأكدت كايتي تشاكرابورتي المسؤولة في المنظمة أن أزمات عالمية متعددة تسبب البؤس لملايين الناس وهناك حاجة إلى استجابة استثنائي، مطالبة بإلغاء ديون البلدان منخفضة الدخل وفرض ضرائب على الأكثر ثراء.

و”أوكسفام” هي منظمة عالمية تمثل الملايين من الأشخاص ممن يشاركون المبدأ القائم على أساس أن العالم غني بالموارد وأن الفقر ليس أمراً حتمياً .. ومنذ نشأة المنظمة كمؤسسة خيرية صغيرة في عام 1942، تحت اسم “لجنة أوكسفورد للإغاثة من المجاعة”، نمت أوكسفام نمواً كبيراً لتصبح اليوم إحدى أكبر المنظمات الخيرية الدولية المستقلة في مجالي الإغاثة والتنمية.

وتدار أوكسفام اليوم كاتحاد دولي يضم 21 منظمة زميلة مراكزها منتشرة حول العالم تعمل في أكثر من 90 دولة بالتشارك مع منظمات محلية وعالمية أخرى من أجل التوصل إلى حلول دائمة للفقر.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.