التخطي إلى المحتوى



12:20 ص


الأربعاء 13 أبريل 2022

روسيا – (أ ش أ)

احتجت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا بشدة على طرد كرواتيا 24 من موظفي السفارة الروسية من زغرب.

وقالت زاخاروفا حسبما أفادت قناة روسيا اليوم الإخبارية الثلاثاء “نحتج بشدة على هذه الخطوة غير الودية وغير المحفزة بشكل قاطع، والتي لها تأثير كبير ومدمر على كامل العلاقات الروسية – الكرواتية”، مضيفة “تقع المسؤولية عن عواقب هذا العمل المعادي لروسيا بالكامل على عاتق الجانب الكرواتي. وستتخذ وزارة الخارجية التدابير المناسبة للرد على هذه الخطوة”.

وأشارت وسائل الإعلام في وقت سابق، إلى أن كرواتيا طردت 18 دبلوماسيا و6 أعضاء في الجهاز الإداري والفني، أي ما مجموعه 24 موظفا في السفارة الروسية.

من جهته، قال السفير الروسي لدى زغرب أندريه نيسترينكو، إنه على الموظفين المشمولين بالطرد مغادرة كرواتيا في موعد أقصاه يوم 25 أبريل الجاري.

وفي السياق، ذكرت وسائل إعلام بولندية الثلاثاء أن مدعي العموم في بولندا وجهوا اتهاما لرجل تحتجزه الشرطة العسكرية للاشتباه في تجسسه لصالح روسيا.

وذكر راديو “بولندا”- الناطق باللغة الإنجليزية، نقلا عن تلك الوسائل- أن المشتبه به هو مواطن روسي يعيش في بولندا منذ 18 عاما وتم وضعه في الحبس الاحتياطي لمدة 3 أشهر عقب أمر محكمة.

من جانبه، صرح متحدث باسم أجهزة الأمن البولندية ستانيسلاف سارين بأنه تم اعتقال الرجل في السادس من أبريل الجاري بناء على مواد تم جمعها من قبل جهاز مكافحة التجسس العسكري، ويشتبه في عمله لصالح جهاز الأمن الروسي.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.