التخطي إلى المحتوى



04:26 م


الثلاثاء 12 أبريل 2022

بيروت – (د ب أ):

أعرب سفير دولة الكويت في لبنان عبد العال القناعي، اليوم الثلاثاء، عن أمله في أن تحل أزمات لبنان ويعم الازدهار في البلاد، مؤكّداً وقوف الكويت إلى جانب لبنان.

وأكد السفير القناعي، خلال لقائه اليوم مفتي لبنان الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى ببيروت، “محبة الكويتيين للشعب اللبناني الشقيق ووقوف دولة الكويت إلى جانب لبنان في محنته”.

من جهته، أكد المفتي دريان “أن لبنان كان وسيبقى وفياً وصادقاً وحريصاً على مصلحته الوطنية وعلى مصالحهم، والكويت على الدوام رائدة في لملمة الجرح العربي لتوحيد الصف والكلمة لمجابهة التحديات الإقليمية والدولية التي تهدد منطقتنا العربية” موجّهاً “تحية محبة واحترام لكل الأشقاء العرب”.

وقال دريان: “نثمن عاليا المبادرة التي قام بها وزير خارجية الكويت بالتعاون مع الأشقاء العرب في دول مجلس التعاون الخليجي والتي كانت الخطوة الأولى نحو إعادة العلاقات الأخوية بين لبنان وأشقائه العرب وخاصة دول مجلس التعاون الخليجي العربي، والكويت على الدوام مع دول المجلس محتضنة قضايا العرب والمسلمين وعلى وجه الخصوص قضايا لبنان وشعبه”.

وحمل المفتي دريان السفير القناعي شكره ” إلى دولة الكويت، أميراً وحكومةً وشعباً على وقوفهم إلى جانب اللبنانيين في شتى المجالات”، مؤكّداً “الدور الريادي الذي تقوم به دولة الكويت في لبنان والمنطقة العربية”.

وكان السفير الكويتي في لبنان عاد إلى عمله في بيروت، في الثامن من ابريل الحالي بعد غياب دام أكثر من خمسة أشهر على خلفية أزمة سياسية بين لبنان والمملكة العربية السعودية وعدد من دول الخليج على خلفية تصريحات لوزير الإعلام اللبناني السابق جورج قرداحي قال فيها إن “الحوثيين يدافعون عن أنفسهم وأن الحرب في اليمن عبثية ويجب أن تتوقف”.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.