التخطي إلى المحتوى

قامت الإدارة العامة في جامعة طيبة اليوم الإثنين بإصدار قرار بتحويل كلية المجتمع الكائن في المدينة المنورة وكذلك كليات المجتمع جميعها بأفرعها إلى كلية تطبيقية، ويأتي ذلك توافقاً مع برنامد التحول البرامجي المتواجد بالجامعة، ويأتي هذا القرار من أجل مواكبة المتطلبات لسوق العمل من خلال مناهج تعليمية وتدريبية تستطع من خلالها تعزيز جودة المخرجات التعليمية وكذلك توجيه القبول إلى برامج تتماشى مع الكثير من التوجهات الجديدة المختصة بالتعليم وتكون متوافقة في تحقيق رؤية 2030، سوف نتعرف في مقالنا هذا على أهم التفاصيل الخاصة بالخبر.

تفاصيل تحويل كلية المجتمع بفروعها جميعاً إلى كلية تطبيقية في جامعة طيبة

ويأتي هذا القرار الصادر من رئيس جامعة طيبة الدكتور عبد العزيز بن قبلاني السراني الخاص بتحويل كلية المجتمع بالمدينة المنورة إلى كلية تطبيقية، حيث تشمل كلاً من:

  • فرع الكلية التطبيقية بمحافظة خيبر.
  • فرع الكلية التطبيقية بمحافظة العلا.
  • فرع الكلية التطبيقية بمحافظة الحناكية.
  • فرع الكلية التطبيقية بمحافظة بدر.
  • فرع الكلية التطبيقية بمحافظة مهد الذهب.

ونص القرار الصادر عن رئاسة جامعة طيبة بأن يتولى وكيل الكلية بالفرع بالإشراف الإداري على الكلية، حيث يرتبط تنظيمياً بعميد الكلية التطبيقية بالمدينة المنورة.

وفيما سبق عقدت رئاسة جامعة طيبة في 12/02/2020 ملتقى التحول الواعد لكليات المجتمع بالجامعات السعودية، حيث قاموا بالتوصية على تحويل كليات المجتمع إلى كليات تطبيقية وتحديث الخطط الإستراتيجية لكليات المجتمع بهدف عكس مفهوم الكليات التطبيقية، وكذلك وضع آليات لجذب الطلاب للدراسة في تلك الكليات وتقديم برامج أكاديمية تنتهي بالتوظيف عبر شركات مجتمعية فاعلة.