التخطي إلى المحتوى
وزير النقل ينقل تهنئة الرئيس السيسي للدفعة الأولى من خريجي جامعة الأمير إدوارد الكندية بالعاصمة الإدارية

احتفلت مؤسسة الجامعات الكندية في مصر المستضيفة لفرعي جامعتي الأمير إدوارد ورايرسون بالعاصمة الإدارية الجديدة،  بتخرج الدفعة الأولى من جامعة الأمير ادوارد (upei) والتى تعد أول فرع للجامعات الأجنبية في مصر، بحضور الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، وكامل الوزير وزير النقل والمواصلات، والدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، بالإضافة إلى وزيرة التعليم والتعلم المستمر لمقاطعة جزيرة الأمير إدوارد، ناتالي جيمسون، والسفير الكندي في مصر، لوي دوما، والدكتور مجدى القاضى رئيس مؤسسة الجامعات الكندية، ونخبة من الشخصيات العامة والقيادات الجامعية.  

وقال وزير النقل والمواصلات كامل الوزير- في كلمته خلال الاحتفالية – إنه في البداية يتقدم بخالص العزاء لقداسة البابا تواضروس في ضحايا حادث كنيسة أبي سيفين بالجيزة الذي وقع صباح اليوم، لافتا إلى أنه فخور بالمشاركة في الاحتفال بتخريج أول دفعة من طلاب جامعة الأمير ادوارد الكندية، وأن الرئيس عبدالفتاح السيسي يرسل الشكر لمجلس إدارة مؤسسة الجامعات الكندية بقيادة الدكتور مجدى القاضي على جهوده وجديته في تأسيس الجامعة بعد عام واحد من البدء في تنفيذها عام ٢٠١٧، وتخريج أول دفعة في عام٢٠٢٢.  

وأضاف أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يرسل خالص التهنئة للطلاب الخريجين وأن يكونوا أول دفعة من جامعة دولية تخرج من العاصمة الإدارية الجديدة، لافتا إلى أن الدعم الكندي كان له أكبر الأثر في في تحقيق هذه النجاحات التى نعيشها الآن.

وتابع قائلا، إنه طالب من إدارة الجامعة الكندية بتأسيس كلية أو قسم لهندسة النقل التى سيتم إنشاؤها العام المقبل، مقدما التحية لكل الخريجين والقائمين على جامعة الأمير إدوارد ومؤسسة الجامعات الكندية.

ومن جانبه، أكد الدكتور مجدى القاضي رئيس مؤسسة الجامعات الكندية أن العمل الجاد هو السبب في تحقيق كل نجاح.

 

وأضاف: “كنا حريصون على دعم رؤية مصر ٢٠٣٠ بتأسيس فروع للجامعات الأجنبية في مصر، وقدم الوعود للرئيس عبد الفتاح السيسي بتأسيس الجامعة في عام واحد مع توفير أفضل الخدمات والمصادر لتقديم بيئة تعليمية مناسبة، ووعدنا أولياء الأمور بتسليح أبنائهم بالعلم والمعرفة، إلى جانب دعم المجتمع المصري في مجال تشجيع المرأة والاستقامة”. 

وأوضح أنه يقدم الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي على ثقته الغالية، حيث قدمنا الوعد له بحضور وزير النقل كامل وزير والذي كان وقتها رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة الذين قدموا كل الدعم في تأسيس الجامعة في عام واحد. 

وتابع قائلا، إنه يقدم الشكر لأعضاء السفارة الكندية في مصر برئاسة لوي دوما السفير المنظر بالقاهرة الذي منعته ظروف العمل من التواجد معنا، كما قدم الشكر للدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان الذي كان له دور بارز وهام في مساندة الجامعة أثناء توليه منصب وزير التعليم العالي والبحث العلمي. 

وأشاد القاضي بالدور الهام لكل فريق العمل بالجامعة لجهودهم المخلصة في تحقيق كل هذه النجاحات التى نشاهدها الآن.

قد يهمك أيضاً :-

  1. أخبار الأهلي.. الفريق يواصل تدريباته استعدادًا لإيسترن.. وظهور حسين الشحات
  2. بعد طرده أمام كريستال بالاس.. نونيز يكرر واقعة كول بعد 12 عاما
  3. بطولة زينة.. الإعلان التشويقي لمسلسل الليلة واللي فيها
  4. زيت جوز الهند مع الثوم
  5. حفل فني لـ محمد الحلو ونداء شرارة بأوبرا الإسكندرية