التخطي إلى المحتوى
صلاح العوفان ذكرى الغزو العراقي الغاشم تجسد الصبر والتضحية لأبناء الكويت

  • الذكرى ليست احتفالاً وإنما تذكير بدور المقاومة الكويتية وتكاتف الشعب الكويتي في التصدي للعدوان الغاشم
  • تنظيم المعارض في المجمعات التجارية وإطلاق مسابقة الشهيد الثقافية
  • تعاون مع جهات عدة مثل المشروعات السياحية وشركة أوريدو
  • يوم الشهداء زاد ملهم لتحقيق رؤية كويت جديدة 2035 تحت راية القيادة السياسية

تمثل ذكرى يوم الشهداء 2 أغسطس من كل عام أحد أهم الأيام التي لا تنسى في ذاكرة المجتمع الكويتي ، لما تحمله من عناوين الصبر والتضحية والمقاومة للعدوان العراقي الغاشم، والتي سطر خلالها أبناء الكويت وشهداؤها الأبرار أروع الأمثلة في التمسك بأرضهم ووطنهم وعروبتهم.

رؤية التنمية

وفي هذا السياق أوضح مدير عام مكتب الشهيد صلاح العوفان في تصريح صحافي، بمناسبة الذكرى “الـ 32 للغزو العراقي الغاشم” على الكويت في 2 أغسطس 1990، ان هذه الذكرى تمثل الفخر والاعتزاز بما قام به أبناء الكويت وتجسد أكبر تأكيد على التفاف الشعب الكويتي حول قيادته السياسية التي تقود رؤية التنمية التي حمل مشاعلها آل الصباح الكرام لعقود طويلة.

وبين أن الكتب والوثائق التي كتبت تحتاج لعشرات السنين، لاستيعاب ما تم من تضحيات كبيرة خلال تلك المرحلة من تاريخ شعب الكويت الذي يثبت على الدوام قدرته على مواجهة التحديات وتحقيق الطموحات والتطلعات.

ملحمة تاريخية

وأشار إلى أن الملحمة التاريخية التي جسدها أبناء الكويت من أجل الوطن تمثل زاداً للأجيال القادمة وأملاً متواصلاً من أجل تحقيق مستقبل أفضل لهم في ظل قيادة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد، وسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد، والتي تحمل إصراراً ومثابرة من أجل بناء وطن أجمل للجميع، موضحاً أن الشعب الكويتي أظهر خلال هذه المحنة قـوة إرادته وشدة تمسكه بأرضه ووطنه ومدى التفافه حول شرعيته المتمثلة في آل صباح الكرام.

أمن الوطن واستقلاله

وأكد أن شهداء الكويت الأبرار من أبطال المقاومة الكويتية سجلوا مواقف مشرفة عظيمة وفريدة في مسيرة الكويت وكفاح أبنائها، كما مثل الشهداء إصرار الشعب الكويتي على الحفاظ على أمن وطنهم واستقلاله والدفاع عن وحدته في كل مرحلة من مراحل التاريخ، وأظهروا للعالم مدى تمسكهم بالقيم العظيمة للشهادة في سبيل الله والدفاع عن الأرض والعرض.

فعاليات متنوعة

وفي استعراض للفعاليات التي سيتم إطلاقها خلال يوم الشهداء، قال العوفان: ان ذكرى هذا اليوم وما يتم فيها من أنشطة تأتي حتى لا تنسى أجيال الغد ما قدمه آباؤهم وأجدادهم من تضحيات ولتخليد دور شهدائنا الأبرار من خلال تنظيم المعارض في المجمعات التجارية مثل: الأفنيوز، ومجمع 360، لأنهما يشهدان إقبالاً من المواطنين، كاشفاً عن فعاليات “الكويت هي الوجود الثابت”، كما ستشهد فعاليات هذا العام مسابقة الشهيد الثقافية والتي تم إطلاقها بالتعاون مع كلية العمارة – جامعة الكويت لاختيار افضل “نصب تذكاري” يجسد بطولات شهداء الكويت.

وبين أن تعاوناً بين مكتب الشهيد ستشهده فعاليات هذا اليوم مع عدة جهات مثل المشروعات السياحية ممثلة بأبراج الكويت وشركة الاتصالات الوطنية “اوريدو” لعرض بصمة الشهيد وصور شهداء الكويت على شاشاتهم تخليدا لذكرى شهدائنا الابرار.

قد يهمك أيضاً :-

  1. بعد طرده أمام كريستال بالاس.. نونيز يكرر واقعة كول بعد 12 عاما
  2. بطولة زينة.. الإعلان التشويقي لمسلسل الليلة واللي فيها
  3. زيت جوز الهند مع الثوم
  4. حفل فني لـ محمد الحلو ونداء شرارة بأوبرا الإسكندرية
  5. تقوية جهاز المناعة بالاعشاب| وصفة ماما