التخطي إلى المحتوى

أكدت وزيرة الإسكان والتخطيط العمراني آمنة بنت أحمد الرميحي أن نسب الإنجاز بمشاريع البنية التحية بجميع أحياء مدينة شرق الحد قد بلغت 95%، مشيرة إلى أنه من المتوقع اكتمال نسب الإنجاز بالكامل خلال الربع الأخير من العام الجاري.

وأشارت الوزيرة الرميحي خلال زيارة تفقدية إلى مدينة شرق الحد، بحضور عدد من المسؤولين بالوزارة، إلى أن المدينة تشهد تسارعًا على صعيد وتيرة تنفيذ المشاريع الإنشائية بها، بهدف الانتهاء من تنفيذ جميع الأعمال الإنشائية والبنية التحتية حسب الجدول الزمني المحدد.

وأضافت أن المدينة تشهد حاليًا أعمال تهيئة المواقع الإنشائية المخصصة للعمارات السكنية التي ستشرع الوزارة في تنفيذها خلال الربع الحالي من هذا العام، والتي سيتم بناؤها وفق التصاميم المطورة لعمارات شقق التمليك، والتي تمتاز بتوفر كل المرافق والخدمات التي تخدم القاطنين، كمواقف السيارات التي تقع في أسفل البنايات، والمناطق المخصصة للحدائق وألعاب الأطفال، فضلًا عن الإطلالة البحرية لمواقع تلك العمارات.

وأفادت وزيرة الإسكان والتخطيط العمراني بأن الاحصاءات العامة للمشروع تشير إلى اكتمال الأعمال الإنشائية بـ 1873 وحدة سكنية وتسكين المواطنين بها من إجمالي عدد الوحدات المقررة بالمدينة، بينما قامت الوزارة بتسليم جميع القسائم السكنية بالمشروع، والبالغ عددها 529 قسيمة سكنية، وقد بلغت نسبة بناء المواطنين المستفيدين من تلك القسائم 60% من إجمالي عددهم.

من جهة أخرى، أشارت الرميحي إلى أن المتحقق بمشروع مدينة شرق الحد، إضافة إلى المشاريع المنفذة في مدن البحرين الإسكانية الأخرى ومشاريع المجمعات السكنية، تمثل نتاجًا لحرص الحكومة الدائم على وضع مشاريع وبرامج السكن الاجتماعي في مقدمة أولوياتها، مضيفةً أن الوزارة مستمرة في تنفيذ المبادرات والحلول المبتكرة، التي تكفل سرعة حصول المواطنين على السكن الملائم.

قد يهمك أيضاً :-

  1. المرور يكشف أعداد ترخيص الملاكي والنقل والأتوبيسات خلال أغسطس
  2. يجب أن تفخر بكونك حصلت على مثل هذه الملكة
  3. رفع سعر الدولار الجمركي يؤثر في البضائع المستوردة
  4. فوائد ماء الورد
  5. ارتفاع أسعار العملات أمام الجنيه.. والثروة الداجنة تطالب بتوفير السيولة اللازمة للاستيراد