التخطي إلى المحتوى
دبي تستضيف الدورة الأولى من «القمة العالمية للشركات» نوفمبر المقبل

تستضيف دبي، الدورة الأولى من «القمة العالمية للشركات» World Corporate Summit، خلال الفترة من 21 نوفمبر حتى 16 ديسمبر 2022، وتتضمن العديد من الأنشطة والفعاليات الهادفة لترسيخ قيم الرياضة، وتعزيز النمو في العديد من قطاعات الأعمال.

وسيتم تنظيم القمة، بدعم من دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، وبمشاركة عدد كبير من صناع القرار والمسؤولين من أكبر الشركات العالمية، وكذلك المؤسسات التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، فضلاً عن الجهات الحكومية لتبادل الخبرات، واستكشاف فرص إقامة الشراكات بهدف تعزيز نمو الأعمال.

وستشهد «القمة العالمية للشركات»، تنظيم مجموعة من المنتديات المغلقة والاجتماعات مع قادة الأعمال ورواد الابتكار في دبي، وذلك بهدف تقديم رؤية فريدة للمشاركين المؤسسين من الزوار حول التوقعات الحالية والمستقبلية، إذ تواصل دبي مسيرة ريادتها مركزاً عالمياً للتجارة وريادة الأعمال.

ويتضمن برنامج القمة كذلك زيارات ميدانية لمناطق الأعمال والابتكار الرئيسة، بالإضافة إلى فرص التعاون مع مجتمع التمويل والاستثمار في إمارة دبي.

وخلال الحفل الخاص بالإعلان عن إطلاق القمة، الذي أقيم في دبي، وحضره نحو 100 من قادة الأعمال ومسؤولي الشركات الرائدة، قدم رئيس القمة العالمية الرياضية للشركات وبرنامج كأس العالم لكبار الشخصيات في دبي، برنارد كيازو، عرضاً عن القمة، كما قدم ستين جاكوبسن من دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي عرضاً حول جهود دبي في دعم فعاليات الأعمال والسياحة والنمو الاقتصادي في المنطقة لاسيما بعد النجاح الذي حققه «إكسبو 2020 دبي».

وقال كيازو: «سيجمع برنامج كأس العالم لكبار الشخصيات في دبي صناع القرار من أكبر 5000 شركة عالمية وصناديق الاستثمار الكبرى، بالإضافة إلى رعاة وأندية ودوريات كرة القدم لبحث القضايا العالمية والخاصة بقطاعات معينة، وكذلك عقد شراكات من شأنها المساهمة في صياغة مستقبل الاقتصاد العالمي».

من جانبه، ذكر المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، التابعة لدائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، أحمد الخاجة، أن «نجاح دبي في استضافة (إكسبو 2020 دبي)، وكذلك الأصداء والانعكاسات الإيجابية من تنظيم كأس العالم 2022 في المنطقة، من شأنها توفير فرص فريدة لدفع عجلة النمو والاستثمار، وكذلك إتاحة المجال لاستضافة صناع القرار وقادة الأعمال لتبادل الآراء والأفكار التي من شأنها إحداث تغيير مميز في الاقتصاد العالمي. وأعتقد أن القمة العالمية للشركات ستكون منصة مثالية للارتقاء بمكانة دبي وجهةً رائدة للأعمال والسياحة، إضافة إلى إمكانية إقامة شراكات، وإبرام صفقات، ومناقشة خطط مستقبل الأعمال».

قد يهمك أيضاً :-

  1. المرور يكشف أعداد ترخيص الملاكي والنقل والأتوبيسات خلال أغسطس
  2. يجب أن تفخر بكونك حصلت على مثل هذه الملكة
  3. رفع سعر الدولار الجمركي يؤثر في البضائع المستوردة
  4. فوائد ماء الورد
  5. ارتفاع أسعار العملات أمام الجنيه.. والثروة الداجنة تطالب بتوفير السيولة اللازمة للاستيراد