التخطي إلى المحتوى
كوميديا سوداء على منصة الشركة الترفيهية الأميركية «نتفليكس»  …نيوز

ستشهد الأيام المقبلة مسلسلاً جديداً على منصة «نتفليكس» من إنتاج الرئيس الأميركي السابق، باراك أوباما، وزوجته ميشيل أوباما، والذي من المقرر أن يبدأ تصويره في منطقة كورك بأيرلندا الأسبوع المقبل. وسيلعب النجم، ويل فورتي، بطل فيلم «ساترداي نايت لايف»، دوراً طليعياً في هذه الكوميديا السوداء، التي سيتم إطلاقها تحت عنوان «بودكين». وسيشارك في التمثيل أيضاً النجمة الأيرلندية سيوبهان كولين، وبطل مسلسل «المذنبون الثلاث» الممثل الشاب كريس والي، والممثل في مسلسل «إنترميشن» ديفيد ويلموت.. كل هؤلاء النجوم سيشاركون في فيلم الإثارة المكون من سبع حلقات على الشاشة الصغيرة.

ويعتبر الرئيس الأميركي السابق والسيدة الأولى السابقة ضمن خمسة منتجين تنفيذيين في المسلسل، الذي سيتم تصويره في جنوب أيرلندا خلال الصيف. وتدور حبكة قصة «بودكين» حول طاقم متنوع من صانعي «البودكاست»، الذين ينطلقون للتحقيق في الاختفاء الغامض لثلاثة غرباء في بلدة ساحلية أيرلندية شاعرية، ولكن بمجرد أن يبدأوا في التقاط الخيوط، يكتشفون قصة أكبر بكثير وأغرب مما كانوا يتخيلون. وبينما يحاول صانعو «البودكاست» تمحيص الحقيقة من الخيال حول هذه القضية، التي أصبحت أكثر إيلاماً عن أنفسهم، تتكشف الحقيقة مع تطور الأحداث في المسلسل.

ويعتبر «بودكين» أول مسلسل درامي مشترك بين شركة «هاير جراوند برودكشنز»، التي أسسها الرئيس أوباما وزوجته، واستوديو «ويب» التابع لشركة «نتفليكس». وعبرت رئيسة قسم السينما والتلفزيون في «هاير جراوند»، تونيا ديفيس، عن هذا الإنتاج المشترك بقولها: «نحن نشعر بسعادة غامرة للشراكة مع (ويب) في إنتاج هذا الفيلم المثير». وأضافت: «هذا الفريق الإبداعي بأكمله والممثلون الاستثنائيون بقيادة ويل فورتي وسيوبهان كولين سيحققون شيئاً مميزاً للغاية، ونحن في انتظار أن تشاركنا الجماهير في جميع أنحاء العالم أحداث هذه الدراما».

وأطلقت عائلة أوباما شركة «هاير جراوند برودكشنز» بعد مغادرتها البيت الأبيض. وأصدرت «نتفليكس» الفيلم الوثائقي «بيكمنغ» المقتبس من كتاب يحمل الاسم نفسه ألّفته ميشيل أوباما. ولدى «هاير جراوند برودكشنز» مشروعات عدة قيد التطوير، ومجموعة من المحتويات السابقة والمقبلة، التي تتضمن برامج كوميدية نصية، ومحتوى رسوم متحركة للأطفال، من ضمنها «آدا تويست» و«وي ذي بيبول» و«أميركان فاكتوري» و«كريب كامب».

وشاهد فيلم «الأبوة»، الذي أنتجته الشركة وقام ببطولته كيفن هارت، أكثر من 61 مليون أسرة في الأسابيع الأربعة الأولى من إطلاقه على منصة «نتفليكس». ولعب باراك أوباما دور الراوي لسلسلة وثائقية على «نتفليكس» بعنوان «حدائقنا الوطنية العظيمة»، والتي كانت أيضاً من إنتاج «هاير جراند».

 

قد يهمك أيضاً :-

  1. الفريق رقم 13.. أين سيلعب رايس مبولحي في الموسم المقبل؟
  2. اعتبارًا من أول يوليو 2022.. الاعتراف رسميًا بالشهادات الرقمية المتعلقة بفيروس كورونا بين البحرين والاتحاد الأوروبي
  3. للقادمين من أمستردام.. مصر للطيران تطالب عملاءها بتغيير بعض الحجوزات
  4. مسابقة 30 ألف معلم 2022 بمصر.. رابط التسجيل على بوابة الوظائف الحكومية
  5. «سوق العمل»: ضبط عدد من المخالفات بحملة تفتيشية مشتركة في المحافظة الشمالية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.