التخطي إلى المحتوى
ابتكار طريقة جديدة لمعالجة السرطان في جلسة واحدة فقط
شكل الخلايا السرطانية

تقنية جديدة ابتكرها العلماء لمعالجة السرطان عن طريق استخدام البروتونات في الأشعة وقد تم اختبارها بنجاح عبر الحيوانات المخبرية.

وأفادت International Journal of Radiation Oncology, Biology, and Physics بأن جلسة واحدة من هذه الاختبارات وبجرعة عالية من الأشعة قادرة على نفس مفعول علاج الأشعة بالطريقة التقليدية المتبعة في الوقت الحالي.

تفاصيل التقنية الحديثة

ونشرت فيستي رو أن فكرة العلاج تتمحور حول قتل الأطباء للخلايا السرطانية عن طريق الأشعة مع تفادي المساس بأنسجة الجسم السليمة قدر المستطاع، كما يتم استخدام أشعات كهرومغناطيسية شديدة مثل: (أشعة إكس أو غاما)، أو عن طريق استخدام تيار جسيمات مثل نيترونات والكترونات أو بروتونات.

وقد اختبر الخبراء طريقة العلاج السريع في السنوات الماضية والذي يمكن من خلاله حصول المريض على جلسة مكثفة واحدة يحصل فيها على جرعة عالية من الأشعة بدلًا من إطالة مدة العلاج إلى أسابيع وهي طريقة ذات خطر أقل على المرضى بحسب ما يعتقده الخبراء.

من جهة أخرى يرى بعض الخبراء أن استخدام الإلكترونات في العلاج غير مُجدٍ لأنها لا تصل إلى أعماق الجسم ولا يمكنها قتل الخلايا السرطانية وتوجهت مجموعة أخرى من العلماء إلى استخدام الأشعة الكهرومغناطيسية غير أن الأجهزة المستخدمة حاليًا لا تمكن المريض من الحصول على جرعة عالية من العلاج السريع.