التخطي إلى المحتوى

أعلنت شركة “إتش بي” لأعمال الكمبيوتر والطابعات أمس الثلاثاء نتائج الربع الأخير، حيث سجلت الشركة خسارة صغيرة لهذا الربع.

 

وللمضي قدمًا، أعلنت الشركة خططًا لتسريح ما يصل إلى ستة آلاف موظف من أجل خفض التكاليف.

وأعلنت “إتش بي” خسارة في الربع الأخير قدرها 2 مليون دولار، مقارنة بصافي دخل قدره 3.10 مليارات دولار.

 

وبلغت الأرباح المعدلة 0.85 دولار للسهم الواحد، مقارنة بـ 0.94 دولار للسهم في الربع السابق من العام الماضي.

 

وتراجعت إيرادات الربع الأول بنسبة 11.2% إلى 14.80 مليار دولار من 16.68 مليار دولار قبل عام.

 

وقال إنريكي لورز، رئيس “إتش بي” رئيسها التنفيذي: “لقد حققنا نهاية قوية لسنتنا المالية على الرغم من التنقل في بيئة كلية متقلبة وتراجع الطلب في النصف الثاني”.

 

وبلغت إيرادات الأنظمة الشخصية 10.3 مليارات دولار، بانخفاض 13% على أساس سنوي.

 

وانخفض إجمالي الوحدات بنسبة 21% مع انخفاض وحدات أجهزة الكمبيوتر المحمولة بنسبة 26% ووحدات أجهزة الكمبيوتر المكتبية بنسبة 3%. 

 

وبلغت إيرادات الطابعات 4.5 مليارات دولار، بانخفاض 7% على أساس سنوي. 

 

وانخفض إجمالي وحدات الأجهزة بنسبة 3% مع انخفاض الوحدات الاستهلاكية بنسبة 4% والوحدات التجارية بنسبة 5%.

 

وبالنظر إلى الربع الأول، تتوقع الشركة أرباحا معدلة تتراوح بين 0.70 دولار 0.80 دولار للسهم الواحد. وبالنسبة للسنة المالية 2023، تتوقع “إتش بي” الآن أرباحًا معدلة تتراوح بين 3.20 دولارات و3.60 دولارات للسهم الواحد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *