التخطي إلى المحتوى
دبي تحيل سائق حافلة عماني إلى المحكمة وتوجه له تهم من بينها القتل الخطأ وتطالبه بسداد 3 ملايين درهم
سائق عماني

أحالت نيابة دبي العامة سائق عماني تسبب في عمل حاث مروري راح ضحيته 30 شخص من بينهم قتلى وجرحى إلى القضاء وتم توجيه تهم إليه من بينها القتل العمد، وبحسب ما ذكرته صحيفة البيان الإمارتية أن  المستشار صلاح بوفروشه الفلاسي المحامي العام الأول رئيس نيابة السير والمرور كشف عن أمر النيابة العامة بإحالة السائق العماني البالغ 53 عاماً إلى محكمة مرور دبي بعد أن وجهت به تهم قتل بالخطأ أسفرت عن وفاة 17 راكباً وإصابة 13 أخرين بإصابات متفاوتة، وهي جرائم مرورية تصل عقوبتها إلى الحبس لمدة 7 سنوات مع إلزام المتهم بدفع غرامة بقيمة 3 ملايين و400 ألف درهم إماراتي يتم دفعم كدية لورثة المتوفين أثناء الحادث.

وقال المستشار الفلاسي أن المتهم اعترف في التحقيقات بتجاوزه السرعة القانونية كما أنه لم يتبع اللوحات الإرشادية على الطريق وخط سير الحافلة الإلزامي حينما كان يقود الحافلة ويقل 30 من جنسيات مختلفة، بالرغم من أنه سبق وأن استخدم ذات الطريق أكثر من مرة قبيل وقوع الحادث، كما أصبتت التحقيقات أن المتهمكان يقود الحافلة على الطريق المخصص للمركبات الخفيفة بسرعة بلغت 94 كلم/س وهي ضعف السرعة المقررة ليصطدم بالقطع المعدنية الإرشادية ثم بالحاجز الحديدي المعلق لينتج عنه وفاة 15 راكباً فوراً وجرح 13 بإصابات متفاوتة وتوقف الحافلة بعد 44 مترً من التصادم.