Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى

تعرف على أهم وأحدث وأخر الأخبار من خلال موقع “الحرية”اليوم| السبت 9ديسمبر 2016

قام شاب منضم لتنظيم الداعشى ، بإعدام والدته وهى سورية الجنسية ، عندما قالت له   أن يقوم بمغادرة التنظيم الارهابى التى تحتل مدينة الرقة بسوريا  التى تقوم داعش  بالسيطرة عليها التنظيم . وأكد  الأهالى فى المدينة إنه قام بإعدام والدته فى ساحة البريد بعد أن  أخبرته أنها تريده أن يترك التنظيم الإرهابى

وقام بتسليمها إلى الهيئة الشرعية للتنظيم و التى قررت الحكم  عليها بالإعدام بأيدى  إبنها. ولم يشهد العالم هذه الجريمة من قبل ،أن يقوم شاب بإعدام والدته  فهذه فريدة  من نوعها ولم تحث فى أى عاما مضى ،وليست هذه العائلة الوحيدة التى يوجد بها أفراد منضمة لتنظيم الإرهابة بسورية.

وتقوم داعش بإحتلال سورية لأكثر من عامين متتالين ، ولم يعرف أحد فك الحصار عنهم، وجميع أنحاء العالم تتحدث عبر مواقع التواصل الأجتماعى مستنكرة ماحدث، ويقولون لو أمك كافرة مافعلت بها هذا أين القلب ، وأنت تقوم فعل هذا بوالدتك ،ماذا فعلت لكى تقوم بإعدامها ، فعلا هى فعلت عندما قامت ،بولادتك وأصبحت أنت ولدها ،وأصبحت أنت شاباً لكى تقوم بإعدامها ،وتسليمها بيدك إلى التنظيم، والكثيرون يقومون بترديد لماذ الجنة تحت أقدام الأمهات وهذا تكريم من عند الله ولكن لم يعلم هذا قد فقد عقله وقلبه قد مات .