التخطي إلى المحتوى
رسالة الرئيس السيسي للمصريين في جنازة النائب العام

تعرض المستشار هشام بركات النائب العام المصري، إلى حادث انفجار للموكب الخاص به، وقد استشهد المستشار هشام بركات فور وصوله إلى المستشفي أثر نزيف حاد داخل البطن وذلك من أثر قوى الانفجار، وفي مراسم تشييع الجثمان وذلك من مسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس، قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بتوجيه رسالة قوية للشعب المصري، وكانت تحتوي الرساله على:

  • الدولة ستنفذ كل الأحكام القضائية التي سيصدرها القضاء، سواء إعدام أو مؤبد، وأن مثل هذه العمليات الإرهابية الغادرة لن تنال من عزيمة وإصرار الشعب المصري، على اقتلاع جذور الإرهاب الغاشم، ولن تعلو كلمة الباطل على كلمة الحق، الذي يواجه بكل عزيمة كل أشكال التطرف والإرهاب.
  • وقد قام بالمطالبة بأحكام ناجزة للعدالة في أسرع وقت، وأن يد العدالة مغلولة بالقوانين، التي يجب أن تعدل لمجابهة التطورات التي تحدث، وبما يحقق تنفيذ العدالة الناجزة في أسرع وقت، وأن قانون الإجراءات الجنائية لا يجابه الوضع الحالي الذي نمر به.
  • دم الشهيد هشام بركات في رقاب كل المصريين، وعلى رأسهم القوات المسلحة والشرطة والقضاء والإعلام، إحنا مش هنقعد 5 سنين نحاكم الناس اللي بتقتلنا، هما بيصدروا الأحكام وهما في القفص، وبيتنفذ الحكم، وإحنا قاعدين ننفذ القانون، وإحنا هنحترم القانون، هنخلي القانون ده يجابه بالتنسيق مع السلطة القضائية.