التخطي إلى المحتوى



07:28 م


الأربعاء 13 أبريل 2022

كتب يوسف عفيفي:

أتاحت المملكة العربية السعودية، لحاملي التأشيرة السياحية، أداء مناسك العمرة، بجانب التمتع بزيارة المواقع الثقافية والتراثية الثرية في مختلف مناطق المملكة.

وفتحت السعودية أبوابها للزوار من مختلف أنحاء العالم، مع نظام التأشيرة السياحية في سبتمبر 2019، فبات متاحًا للزوار والسياح استخدام هذه التأشيرة للأنشطة السياحية والعمرة في آن واحد

ومع حلول شهر رمضان المبارك وتوافد المعتمرين على مكة المكرمة، بدأت مدينة جدة في استقبال أعداد كبيرة من هؤلاء المعتمرين للاستمتاع بأجوائها الرمضانية المميزة.

يذكر أن التأشيرة السياحية ساعدت في جذب المزيد من الزوار والسياح القادمين من أكثر من 49 دولة، وتتوفر التأشيرات الإلكترونية عبر موقع “روح السعودية” visa.visitsaudi.com أو من خلال ممثليات المملكة في الخارج، أو عند الوصول إلى المملكة وفق الاشتراطات، وتسمح التأشيرة بزيارات متعددة للمملكة على مدار العام، طالما أن المدة الإجمالية لا تتجاوز 90 يومًا.

وقاربت نسبة التحصين ضد كورونا بالسعودية 99% للبالغين، ما يوفّر أجواء آمنة للمعتمرين والزوار، كما تشمل جميع التأشيرات تأميناً صحياً خاصاً بكورونا، بالإضافة لإمكانية الحصول على التأشيرة عند الوصول لحاملي تأشيرات أمريكا وبريطانيا وشنغن.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.