التخطي إلى المحتوى


من خلال أدائه الرائع وتكبيراته الخاشعة، استطاع مؤذن مسجد بلال أن ينقل مشاهدي مسابقة «عطر الكلام» لأجواء مآذن المدينة التي عانقها بصوته المميز، وقلبه الذي تعلق بسيرة مؤذن رسول الله صلى الله عليه وسلم بلال بن رباح.

وتميز المتسابق السعودي أنس الرحيلي في أذانه الذي خشعت له قلوب المشاهدين وأعضاء لجنة تحكيم المسابقة المخصصة للمميزين في تلاوة القرآن ورفع الأذان، واستطاع بذلك تجاوز منافسه السوري سيد محمد ياسين أرشيد الذي غادر المسابقة في مرحلتها الثانية للتصفيات النهائية.

وبفرع التلاوة تنافس المتسابق البريطاني محمد أيوب عاصف مع القارئ العراقي المميز بصوته الرخيم أسامة السيلاوي، وبأداء تجويدي مميز تمكّن عاصف من تجاوز منافسه في تصويت لجنة التحكيم التي باركت أداءه، وأكدت استحقاقه المرور إلى مرحلة نصف النهائي من المسابقة الأكبر عالميًّا في التلاوة والأذان.

وتعد مسابقة القرآن الكريم والأذان العالمية إحدى أهم المبادرات التي أطلقتها الهيئة العامة للترفيه في شهر رمضان المبارك، بما تقدمه من محتوى يناسب روحانية الشهر، فضلًا عن معاييرها وأحكامها التي تعزز التنافسية، عبر مراحل وتصفيات تضمن وصول الموهوبين المؤهلين إلى المراحل النهائية.

وتُبث المسابقة يوميًّا خلال شهر رمضان المبارك في برنامج «عطر الكلام» على شاشة قناة السعودية، وعلى منصة شاهد، للتنافس في جمال الصوت ومعايير الأداء في التلاوة والأذان.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.