التخطي إلى المحتوى


أوكرانيا – (أ ش أ)

بدأ رؤساء بولندا أندجي دودا ولاتفيا إجيلس ليفيتس وليتوانيا جيتاناس ناوسيدا وإستونيا ألار كاريس، زيارتهم إلى العاصمة الأوكرانية كييف لعقد مباحثات مع نظيرهم الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وذكر “راديو بولندا” اليوم الأربعاء، أن رؤساء بولندا ودول البلطيق وصلوا إلى كييف على متن قطار، ونشر مكتب الرئيس البولندي على موقع التغريدات القصيرة (تويتر) صور وصولهم .

وعلى صعيد متصل ، أعرب السفير الأوكراني لدى إسبانيا سيرهي بوهورلتسيف، عن تقدر بلاده للمساعدة التي قدمتها إسبانيا لها خلال العملية العسكرية الروسية، داعيا مدريد إلى زيادة الإمدادات من المعدات العسكرية الثقيلة والأسلحة لأوكرانيا.

وأضاف بوهورلتسيف في مقابلة مع وسائل إعلام إسبانية اليوم، وفقًا لوكالة أنباء (انترفاكس) الروسية “نحن نقدر بشدة قرار الحكومة الإسبانية بتقديم المساعدات الإنسانية والأسلحة، لكننا بحاجة إلى المزيد من الطائرات ومدافع الهاوتزر والدبابات والذخيرة”.

وأوضح أنه على الرغم من أن القوات الأوكرانية لا تزال تقاتل، إلا أنها تفتقر إلى الأسلحة، في حين أن الوضع العام في أوكرانيا لا يزال متوترًا للغاية، كما حث الدبلوماسي الدول الأوروبية على التوقف عن شراء الطاقة الروسية.

من جهتها، هددت روسيا باستهداف شحنات الأسلحة التي تصل إلى أوكرانيا من خارج حدوده، متوعدة الدول الغربية بأنها ستتصدى بشدة لأية محاولات لإعاقة عمليتها العسكرية في أوكرانيا.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف – وفقًا لقناة “روسيا اليوم” الإخبارية – إن موسكو تعتبر أية اتصالات مع الولايات المتحدة بخصوص أوكرانيا في الوقت الحالي عديمة الجدوى، محملًا واشنطن المسؤولية عن مواصلة ضخ أسلحة حديثة إلى أوكرانيا.

وأضاف: أننا سنتصدى بشدة لأية محاولات لإعاقة عمليتنا العسكرية في أوكرانيا وإلحاق أكبر ضرر ممكن بالقوات الروسية، ونحذر من أننا نرى في قوافل الأسلحة التابعة لأمريكا وحلف شمال الأطلسي (ناتو) خلال تحركاتها في الأراضي الأوكرانية أهدافًا عسكرية مشروعة.

وعلى صعيد آخر، قال عمدة مدينة ماريوبول جنوبي شرقي أوكرانيا فاديم بويتشينكو، إن طائرات روسية أسقطت مادة كيميائية في البلدات والقرى بضواحي المدينة.

وأشار بويتشينكو – خلال مؤتمر صحفي نقلته شبكة “يورونيوز” الأوكرانية – إلى أن الاعتداء بدأ أول أمس وأن السكان المتضررين في البلدات والقرى المحيطة بالمدينة شعروا بمذاق المادة في أفواههم، ما دعا إلى فرارهم لشعورهم بالخطر.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا قد أعلنا في وقت سابق أنهما يحققان في تقارير أفادت باستخدام القوات الروسية لأسلحة كيمياوية في هجومها على مدينة ماريوبول الساحلية الأوكرانية، بينما حذرت دول غربية من أن استخدام الأسلحة الكيمياوية يمثل تصعيداً خطيراً للصراع.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.