التخطي إلى المحتوى



05:01 م


الأربعاء 13 أبريل 2022

كتب – طارق سمير:

تباشر النيابة العامة التحقيقات في وفاة عشرة أشخاص بحادث تصادم بين حافلة وسيارة نقل بطريق أبو سمبل في أسوان.

وذكرت النيابة العامة في بيان اليوم الأربعاء، أنه النائب العام أمر بالتحقيق العاجل في واقعة تصادم حافلة رحلات سياحية وسيارة نقل، والتي أسفرت عن وفاة عشرة أشخاص، هم ثمانية من مستقلي الحافلة؛ منهم خمسة أجانب، وقائد الحافلة، ومساعده، والمرشد السياحي، والشخصان اللذان كانا في السيارة النقل، وإصابة أربعة عشر أجنبيًّا من مستقلي الحافلة.

وكانت النيابة العامة قد تلقت إخطارًا فجر اليوم الثالث عشر من شهر إبريل بتصادم السيارة والحافلة بطريق أبو سمبل السياحي حيث كانت الحافلة في طريقها لمدينة أبو سمبل، فانتقل فورَ تلقي الإخطار فريقُ تحقيق من أعضاء النيابة العامة لسؤال المصابين بمستشفى أسوان الجامعي، وتوصلت التحقيقات معهم حتى ساعته إلى أن الواقعة قد حدثت نتيجة تصادم السيارة النقل بالحافلة بطريق أبو سمبل السياحي، مما أدى إلى انحرافهما عن الطريق واندلاع النيران بالحافلة، ولا تزال التحقيقات جارية بيانًا لسبب وكيفية وقوع الحادث والمسئول عنه.

وكانت النيابة العامة قد خاطبت سفارات دول المصابين الأجانب لإخطارها بالحادث، واتخاذ الإجراءات اللازمة، وكذا ناظرت جثامين المتوفيين، وانتدبت الطبيب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي الظاهري عليها، وأخذ عينات بصمة وراثية منها بيانًا لأسباب وكيفية حدوث الوفاة، وتحديد هوياتها نتيجة تفحمها، كما عاينت النيابة العامة مسرح الحادث، وكلفت الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية برفع الآثار الموجودة به وإجراء المعاينة الفنية اللازمة للوقوف على سبب حدوث الواقعة، وكلفت المهندس الفني المختص بإدارة المرور بفحص المركبتين وقوفًا على مدى سلامة أجهزة القيادة والمكابح بهما، وطلبت تحريات الشرطة حول الواقعة، وجارٍ استكمال التحقيقات.



Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.